كشف خبر


كندا: 10 قتلى في عملية طعن جماعي

22/09/05

أعلنت الشرطة الكندية مقتل 10 وإصابة ما لا يقل عن 15 آخرين في عمليات طعن بمنطقتين نائيتين جنوب البلاد، وباشرت عملية مطاردة في 3 مقاطعات بحثا عن شخصين مشتبه بهما.

وأوضحت الشرطة الكندية في إقليم ساسكاتشوان أن الهجمات وقعت في عدة أماكن بالإقليم، وأن هناك 13 مسرح جريمة تجري الشرطة تحقيقات فيها.

ووصف رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو الطعن الجماعي، بأنه “مروع ومفجع”.

وكتب على تويتر “الهجمات التي وقعت في ساسكاتشوان (الأحد) مروعة ومفجعة”، مضيفا “أفكر في من فقدوا أحباء لهم وبالذين أصيبوا”.

وذكرت الشرطة في مؤتمر صحفي أنه قد يكون هناك المزيد من الجرحى الذين ذهبوا بأنفسهم إلى مستشفيات مختلفة.

وقالت مصالح الأمن إنها تبحث عن شخصين يُعتقد أنهما قاما بالعملية، معلنة أن داميان ساندرسون ومايلز ساندرسون هما المشتبه فيهما، وكانا يركبان سيارة “نيسان روغ” سوداء.