كشف خبر


الفرع الجامعي للتعليم الثانوي بصفاقس لكشف: تسليط العقوبات على 10 أساتذة و قيم عام هي قرارات تعسّفيّة وضرب للحق النّقابي

22/09/06

دعا كاتب عام الفرع الجامعي للتعليم الثانوي بصفاقس محمد الصافي خلال الإجتماع الذي حضره عدد من المربين والنقابيين، الى القيام بوقفة إحتجاجية و ذلك قبل العودة المدرسية و التي سيتم تحديد موعها لاحقا، رفضا لما إعتبره ب”القرارات التعسفية وضرب للحق النقابي”.

كما دعا الصافي منظوريه إلى المشاركة في التحرك الوطني المتمثل في الوقفة الاحتجاجية في كل المؤسسات التربوية يوم 15 سبتمبر القادم وفق ما دعت إليه الهيئة الإدارية القطاعية.

هذا و إستنكر الفرع الجامعي للتعليم الثانوي بصفاقس خلال ندوة صحفية تم عقدها اليوم بدار الإتحاد بصفاقس، إحالة 10 أساتذة من إعدادية الحاجب على مجلس التأديب، و ذلك على إثر إمتتثالهم لقرارات صادرة عن هياكلهم النقابية ومقاطعة مجالس الأقسام وحجب الأعداد ، بالإضافه إلى تسليط عقوبة على القيم العام لذات الإعدادية و إجباره على تغيير مكان إقامته و هو ما إعتبرته الجامعة “إستهداف للعمل النقابي ولكرامة المربي”، مؤكدة إعتزامها الخوض في تحركات نقابية في مفتتح السنة الدراسية في صورة عدم حفظ الملف.

و في ذات السياق قال يوسف العوادني الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس أنه “إذا لم يتم غلق ملف إعدادية الحاجب، فلن تجري العودة المدرسية في ظروف عادية”.

يذكر أن إعدادية الحاجب التابعة بمندوبية التربية بصفاقس الغربية، عرفت خلافات حادة بين الأساتذة ومديرة المؤسسة، السنة المنقضية، حيث طالب الاتحاد بمغادرتها و تغييرها بمدير يتم الإتفاق عليه بالإجماع.