كشف خبر


الإنطلاق في التحقيق مع حبيب اللوز حول ما يعرف إعلاميا بملفّ التسفير إلى بؤر التوتّر

22/09/20

إنطلق بعد ظهر اليوم الثلاثاء التحقيق مع القيادي بحركة النهضة حبيب اللوز، بالوحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب والجرائم المنظمة الماسة بسلامة التراب الوطني ببوشوشة حول ما يعرف إعلاميا بملفّ التسفير إلى بؤر التوتّر وفق تأكيد عدد من قياديي حركة النهضة الموجودين قرب مقر الوحدة.

وتم إرجاء الإستماع إلى راشد الغنوشي، دون تغيير موعد الإستدعاء وفق تصريح لعضو هيئة الدفاع عنه سمير ديلو لذاعة جوهرة أف أم. و لم يحضر الغنوشي إلى مقر الفرقة لحدود الساعة الثانية بعد الظهر. في المقابل، تجمع عشرات من قياديي وأنصار حركة النهضة قرب الحواجز التي وضعتها الوحدات الأمنية على بعد عشرات الأمتار من مقر الوحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب والجرائم المنظمة الماسة بسلامة التراب الوطني.

وكان سمير ديلو عضو هيئة الدفاع عن رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي ونائبه علي العريض قال في تصريح اعلامي سابق اليوم إن “الملفات المتعلقة بموكليه تخلو من أدلة ووقائع”. و أضاف ديلو قبيل دخوله مقر الوحدة الأمنية للترافع على منوبيه “أنه لا يجب أن تتم المحاكمة سياسيا، و أن لا توظف لإلهاء الرأي العام عن الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية الصعبة التي تمر بها البلاد”.