كشف خبر


القيروان: غلق الأولياء المدرسة رفضا لمعلمة درّست العربية عوض الفرنسيّة

22/09/21

عمد عدد من أولياء تلاميذ المدرسة الإبتدائية بزعفرانة من معتمدية القيروان الجنوبية، اليوم الأربعاء 21 سبتمبر 2022 منع التلاميذ والإطار التربوي من دخول المؤسسة وغلق الباب الرئيسي رافضا لمعلمة معتبيرين أنها تعاني من اضطرابات نفسية وغير قادرة على التدريس،حيث قامت بتدريس التلاميذ مادة العربية بشكل عشوائي وهي مكلفة بتدريسهم مادة الفرنسية،وفق ما أكده مراسل كشف ميديا،سليم خليلي .
والجدير بالذّكر أن المدرسة الابتدائية بزعفرانة تضم أكثر من 400 تلميذ و20 معلم وتبعد حوالي 17 كلم عن مدينة القيروان،مع الإشارة أنه تم تعويض هذه المعلّمة خلال السنة الدراسية الفارطة من قبل المندوبية الجهوية للتربية.