كشف خبر


حراك درع الوطن:”البرلمان القادم سيكون برلمانا هجينا ومختلا”

22/09/23

أكد اليوم الجمعة 23 سبتمبر 2022 مؤسس حراك درع الوطن محمد المهيري، رفضه للتنقيحات الواردة في المرسوم المنقح للقانون الإنتخابي، والمتعلّقة أساسا بالتزكيات وسحب الوكالة وغياب مبدأ التناصف وتمثيلية الشباب.

وفي تصريح لإذاعة شمس أف أم، أفاد محمد المهيري بأن الإنتخابات التشريعية القادمة المقرّرة يوم 17 ديسمبر 2022، ستُسفر عن مجلس دون صلاحيات وهو ما سيمُس من وظيفة السلطة التشريعية في حد ذاتها، وفق قوله

واعتبر المهيري أنّ البرلمان القادم سيكون برلمانا هجينا ومختلا وسيُفرز مشهدا أكثر فضاعة من المشهد البرلماني الماضي.