كشف خبر


عضو حراك “عقارب مش مصب”: ليست لنا أيّ إيديولوجية ومرجعيتنا الوحيدة هي صحّة أبنائنا

22/09/26

أكدّ عضو حراك “عقارب مش مصّب” شكري البحري، “أن التحركات الاحتجاجية التي تمّ تنظيم مساء أمس، هدفها الدفاع عن حقّ الجهة في بيئة نظيفة للأجيال الحالية والقادمة مضيفا بالقول، إن الحراك لا مرجعية ولا إيديولوجية وراءه، ومرجعيتنا الوحدية هي صحّة أبنائنا”، حسب تعبيره. 

وعبّر شكري البحري في مداخلة له على إذاعة الجوهرة أف أم، عن رفضه “لقرار والي صفاقس فاخر الفخفاح إجراء استفتاء محلي لأبناء عقارب بخصوص إعادة فتح المصب وقتيا من عدمه، وتحويل الجهة الى مصب فضلات للولاية”، مشددا على أن “المصب به نفايات صناعية خطيرة وليس مجرد نفايات منزلية..

وأضاف البحري في تصريحه أن حراك “عقارب موش مصب” توجه للقضاء وتحصّل على قرارات بلدية والتقى كذلك برئيس الجمهورية ويواصل نشاطه لرفض إعادة فتح مصب عقارب الذي حول الجهة الى مكان خطير على صحة المتساكنين، لافتا إلى أنهم كانوا يظنون أن الملف أغلق في 2021 نهائيا بقرار رئاسي وقضائي بعد سنوات من الأخذ والرد مع الحكومات المتعاقبة.