كشف خبر


عبد الكبير يطالب بإعادة الأطفال الموجودين في السجون الليبية

23/01/27

طالب رئيس المرصد التونسي لحقوق الانسان، مصطفى عبد الكبير، اليوم الجمعة 27 جانفي 2023، السلطات التونسية بالتدخل من أجل إعادة الأطفال التونسيين الموجودين مع أمهاتهم في السجون الليبية .

وأوضح عبد الكبير لشمس أف أم ، أن أعمار الأطفال تتراوح بين 4 و17 سنة ومن الضرورة إعادتهم إلى تونس لأن مكانهم الحقيقي رياض الأطفال والمدارس والمعاهد”.

وتابع مصطفى عبد الكبير بأن هؤلاء الأطفال ليس لهم أي ذنب فيما ارتكبته عائلاتهم و”محمول علينا احتضانهم وتخليصهم من المحيط الذي يعيشون فيه”.

كما لفت إلى أنه حاليا توجد 14 تونسية في السجون الليبية وتم الحكم نهائيا بإدانة 4 منهن بأحكام تتراوح بين سنة و16 سنة سجنا وتبرئة البقية.