كشف خبر


إجلاء 28 من الأطفال الخدج من غزة إلى مصر

23/11/20

أُجليت مجموعة تضم 28 من الأطفال الخدج (ناقصي النمو)، من مستشفى بقطاع غزة، إلى مصر اليوم الاثنين 20 نوفمبر 2023 لتلقي العلاج، بحسب لقطات حية بثتها قناة القاهرة الإخبارية المصرية وطبيب فلسطيني
وقال الطبيب محمد سلامة، رئيس وحدة رعاية الأطفال حديثي الولادة في مستشفى الهلال الإماراتي في رفح بجنوب قطاع غزة، إن “الأطفال وصلوا إلي هنا من مستشفى الشفاء وكانوا في حالة حرجة لدى وصولهم”, وفق ما نثلته رويترز
وأضاف لرويترز عبر الهاتف “البعض كانوا يعانون من سوء التغذية والبعض الآخر من الجفاف وآخرون من انخفاض درجات الحرارة. عملنا على استقرار حالتهم خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية”.
وأوضح سلامة أن بعض الأطفال كانوا مع أمهاتهم، بينما كان آخرون بلا أقارب لكن برفقة مسعفين. وقال إنه في بعض الحالات التي كانت فيها الأمهات متوفيات أو مفقودات، وقّع أقارب آخرون على نماذج الموافقة على النقل.
وأظهرت اللقطات التي بثتها الحكومة المصرية من معبر رفح حضانات يتم رفعها إلى سيارات إسعاف وطبيبا يربط جهازا لقياس الأكسجين بقدم رضيع.
استحوذت قضية الأطفال حديثي الولادة على اهتمام عالمي منذ ظهور صور لهم قبل ثمانية أيام وهم يرقدون جنبا إلى جنب على الأسرة في مستشفى الشفاء بعد أن تم إغلاق حضاناتهم بسبب انقطاع الكهرباء لنقص الوقود وسط الهجوم العسكري الإسرائيلي على مدينة غزة.
وعندما أصدر الأطباء في مستشفى الشفاء تحذيرات بشأنهم، كان عددهم 39 طفلا. وتوفي ثمانية منهم منذ ذلك الحين.
وقال الأطباء إن الظروف في مستشفى الشفاء كانت خطيرة للغاية بالنسبة لهم، مع عدم توافر الإمكانيات اللازمة لمكافحة العدوى، وعدم كفاية معدات التعقيم، ونقص المياه النظيفة والأدوية، وعدم إمكانية تكييف درجات الحرارة والرطوبة مع احتياجاتهم الفردية.
وتنفذ إسرائيل عمليات عسكرية في مستشفى الشفاء، وتقول منظمة الصحة العالمية إنه لم يعد من الممكن توفير الرعاية الطبية هناك بسبب عدم توفر الكهرباء والمياه والأدوية وغيرها من الأساسيات.